“قضية تدعم اتهامات برشلونة ضد ريال مدريد” .. واقعة مثيرة للجدل في الملاعب الإسبانية!

واقعة غريبة في إسبانيا قد تدعم موقف برشلونة..

شهدت الملاعب الإسبانية، واقعة مثيرة للجدل؛ يُمكن أن تندرج تحت “العنصرية” التي يتعرض لها أقليم كاتالونيا، والذي يتواجد فيه نادي برشلونة.

العملاق البرشلوني الذي يدعم قضية “الاستقلال الكاتالوني” عن إسبانيا؛ يوجه اتهامات إلى المسؤولين عن الرياضة الإسبانية دائمًا، باضطهاده ودعم فريق العاصمة ريال مدريد.

وفي هذا السياق.. كشفت صحيفة “ماركا”، عن قيام أحد الحكام، بطرد مدرب فريق إسبورتيفا بترا، في مباراة بدوري الشباب؛ بسبب تحدثه باللغة الكاتالونية.

الموضوع يُستكمل بالأسفل

الصحيفة أشارت مساء اليوم الإثنين، إلى أن الحكم كتب في تقريره، أن المدرب قام بالاعتراض على قراراته باللغة الكاتالونية، وبلهجة تشير إلى توجيهه إهانات له.

وأضاف الحكم في تقريره: “طلبت من مدرب إسبورتيفا بترا، أن يتوقف عن الحديث معي بالكاتالونية وأن يتحدث بالإسبانية فقط؛ خاصة أن ناديه يقع في مايوركا؛ وهي تابعة لإسبانيا”.

ومن ناحيته.. اعترف نادي إسبورتيفا بترا، بقيام مدربه بالاعتراض على قرارات الحكم بـ”الكاتالونية”، مكذبًا في نفس الوقت التقرير؛ بقوله: “مدربنا لم يقم بتوجيه أي إهانات للحكم، كما أن الأخير لم يطلب منه أبدًا التحدث معه بالإسبانية”.